اخبار سارة لجماهير النادى الاهلى

يستأنف الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، عصر اليوم الإثنين، تدريباته استعدادا لمواجهة فريق المقاصة المقرر لها يوم الخميس المقبل، ضمن الجولة الـ11 بمسابقة الدوري الممتاز، والتي يسعى خلالها الأحمر لتحقيق الفوز وحصد الثلاث نقاط من أجل مطاردة الزمالك وبيراميدز على قمة المسابقة المحلية.

وكانت بعثة الأهلي قد عادت إلى القاهرة أمس الأحد قادمة من الجزائر، بعد التعادل مع شبيبة الساورة بهدف لكل فريق، في المباراة التي جمعتهما يوم الجمعة الماضي على ملعب 20 أغسطس، ضمن منافسات الجولة الثانية بدور المجموعات من بطولة دوري أبطال إفريقيا.

ويشهد مران الأهلي اليوم بعض الأمور الإيجابية والتي تتمثل في عودة صلاح محسن مرة أخرى، للمشاركة في تدريبات الفريق بشكل طبيعي، بعدما خضع لعمليات تأهيل وعلاج طبيعي في الفترة الماضية للتخلص من الإصابة التي تعرض لها خلال مواجهة المقاولون العرب بالدوري الممتاز، بجانب تجهيز المدافع سعد سمير للدفع به في المباراة المقبلة، بعد شفائه التام من الإصابة، خصوصا أنه كان جاهزا للمشاركة أمام الساورة، لكن الجهاز الفني فضل منحه مزيدا من الوقت للتعافي بشكل كامل.

كما يخضع الأنجولي جيرالدو دا كوستا، لاعب وسط الفريق إلى اختبار طبي، على هامش المران الأحمر، لتحديد موقفه من العودة للمشاركة في التدريبات، بعدما غاب خلال الفترة الماضية، بعد تعرضه للإصابة في العضلة الخلفية خلال مباراة سموحة بالدوري والتي سبقت مواجهتي فيتا كلوب وشبيبة الساورة بالدوري الأبطال، وإن كان الجهاز الطبي يفضل عدم مشاركة اللاعب في مباراة المقاصة المقبلة حتى يحصل على وقته الكافي للعلاج من الإصابة.

ويتسلم الأوروجوياني مارتين لاسارتي، المدير الفني للأهلي، تقريرا شاملا عن اللاعبين المصابين، بجانب تقرير أخر عن اللاعبين الذين لم يسافروا مع الفريق إلى الجزائر، من أجل متابعة تدريباتهم ومدى جديتهم والتزمهم.

وعلى هامش المران الأحمر، يعقد لاسارتي جلسة جديدة مع سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة، وباقي أفراد الجهاز المعاون، من أجل حسم الاسمين المتبقيين في القائمة الإفريقية، وإن كان المدرب الأوروجوياني ينتظر معرفة موقف المفاوضات مع مدافع جديد خلال الأيام الجارية، لحسم الموقف النهائي، حيث انه حال تم التعاقد مع مدافع جديد سيتم قيده، خصوصا أن الأولوية لقيد مدافع، رغم قيد ياسر إبراهيم القادم من فريق سموحة السكندري، ولكن حال لم يتم شراء مدافع جديد سيكون الأقرب قيد رامي ربيعة، وفقا لتقريره الطبي.

في سياق آخر، يخضع وليد سليمان، لاعب وسط الفريق والذي تعرض لإصابة بجزع في الرباط الداخلي للركبة، وجزع في رباط صابونة الركبة وإصابة خفيفة في الغضروف، إلى فحوصات طبية جديدة، كما يجري أشعة جديدة في مصر، من أجل تحديد البرنامج العلاجي الذي يسير عليه، ومدى حاجته لإجراء جراحة أو الاكتفاء بالتأهيل فقط، خصوصا أن الأشعة التي أجراها كانت في الجزائر.

وفي سياق الإصابات، أجرى الدكتور خالد محمود، طبيب الأهلي، اتصالا هاتفيا بمحمود محمود، لاعب وسط الفريق، والذي يجري جراحة الرباط الصليبي بالركبة، في ألمانيا غد الثلاثاء، من أجل الاطلاع على اخر تطورات إصابته وحديث الطبيب الألماني معه والوقوف على كل التفاصيل الخاصة بالكشف الطبي الذي خضع له في ألمانيا أمس واليوم قبل إجراء الجراحة.

ومن المقرر أن يجري محمد محمود الجراحة في ألمانيا غدا على أن يجري عمليات التأهيل الأولى هناك، قبل أن يعود لاستكمالها في القاهرة والمتابعة مع الجهاز الطبي الألماني الذي سيشرف على عملية تأهيله.

التعليقات مغلقة.