الخطيب: 60 مليون جنيه كلمة السر لانهاء صفقة نجم الدراويش قبل بيراميدز

بالفعل دخل مسئولي الأهلى في اتصالات مباشرة مع المهندس إبراهيم عثمان، رئيس النادي الإسماعيلي، لمعرفة موقفه من التنازل عن خدمات مدافعه مقابل ٤٠ مليون جنيه.

ويرغب رئيس الإسماعيلي في بيع متولي، في أقرب فرصة، خاصة أن عقده ينتهى مع الدراويش بنهاية الموسم المُقبل، ولكنه يتخوف من غضب الجماهير، التي حملت الإدارة السبب الرئيسي في تراجع نتائج الفريق منذ مطلع الموسم الجاري، بعدما تنازلت عن خدمات الخماسي محمد عواد، لصفوف الوحدة السعودي، ودييجو كالدريون إلى صفوف الفيصلي السعودي، ومحمد فتحي لنادي بيراميدز والثنائي بهاء مجدي وإبراهيم حسن إلى صفوف الزمالك.

وأبلغ إبراهيم عثمان، مسئولي الأهلى أنه حدد مبلغ ٦٠ مليون جنيه، قيمة رحيل نجمه، لأي من الأندية التي ترغب في التعاقد معه، وهي نفس القيمة التي عرضها مسئولي بيراميدز على إدارته مقابل الظفر بخدمات متولي، قبل انطلاق الموسم الجاري، ولكن تمسك اللاعب بعدم الانتقال لبيراميدز، حال دون إتمام الصفقة.

فيما يُحاول مسئولي الأهلي، تخفيض القيمة المالية للصفقة وهو ما وافق عليه إبراهيم عثمان، ولكن بشروط، حيث أكد رئيس الإسماعيلي أنه من الممكن الموافقة على رحيل متولي، للقلعة الحمراء مقابل 50 مليون جنيه، على أن يتم إعلان الصفقة بنهاية الموسم الجاري، مع موافقة إدارة الأحمر على انتقال أي من لاعبي الفريق الذين قرر الجهاز الفني بقيادة الأوروجواياني مارتن لاسارتي، رحيلهم لينضموا إلى صفوف الدراويش،

التعليقات مغلقة.