8 زملكاوية مهددون بالغياب عن إياب نهائي الكونفيدرالية

يواجه الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك مشكلة كبيرة قبل نهائي الكونفيدرالية الافريقية أمام نهضة بركان المغربي المقرر له يومي 19 و26 من الشهر الجاري، بسبب إمكانية فقدان العديد من نجوم الفريق في لقاء الإياب وضرورة خوض لقاء الذهاب بحذر شديد لعدم فقدان أي من العناصر الأساسية لاسيما أن الإياب لا يهم عن الذهاب وسيقام على ستاد برج العرب بالإسكندرية.

وعلى رأس اللاعبين المهددين بالغياب كل من طارق حامد ومحمود علاء وحمدي النقاز وإبراهيم حسن وعمر السعيد وكهربا وعماد السيد، وجميعهم من العناصر الأساسية باستثناء عماد السيد الحارس البديل والذي شارك في فترات قليلة خلال الموسم الجاري لكن المصادفة هي مشاركته في لقاء الذهاب بسبب غياب محمود عبد الرحيم “جنش” الحارس الأساسي بعد طرده في لقاء النجم الساحلي التونسي الأخير، وسيكون من الضروري عدم حصول عماد السيد على إنذار ثاني حتى لا يفقده الفريق في لقاء الإياب بسبب عدم وجود بديل لجنش سوى عمر صلاح فقط وهو حارس صاعد ولم يشارك منذ بداية الموسم الجاري ويحتاج للخبرات حتى يتم الاعتماد عليه في مباراة بحجم نهائي الكونفيدرالية الافريقية، لذلك سيخوض عماد السيد لقاء الذهاب بحذر شديد.

باقي اللاعبين بمثابة صداع كبير في رأس السويسري كريستيان جروس المدير الفني للفريق بسبب صعوبة إراحتهم في لقاء الذهاب كونهم ركيزة أساسية وتفهموا فكره بشكل كبير ومن الصعب عدم الدفع بهم في لقاء الذهاب بنهائي الكونفدرالية، وسيكون ملزما عليهم الهدوء التام وعدم الالتحامات العنيفة وهو أمر يصعب تحقيقه خاصة أن اللقاء سيشهد ندية كبيرة وحماس بين لاعبي الفريقين بالإضافة إلى الخوف من حكم اللقاء ومواجهة نفس الأزمات التي كانت قائمة في مباريات افريقيا وآخرها أمام النجم الساحلي التونسي وطرد محمود عبد الرحيم “جنش” قبل نهاية اللقاء وإكمال باقي المباراة بعمر السعيد في مركز حراسة المرمى.

ويتوقع مسئولو الزمالك وجود بعض القرارات العكسية من جانب حكم اللقاء لذلك سيطلبون من اللاعبين الهدوء الكامل وعدم الاعتراض على الحكم بأي شكل من الأشكال حتى لا يتم استفزازاه أو تربصه ببعض اللاعبين لمنحهم كروت صفراء ومحاولة الخروج من مباراة الذهاب ببر الأمان وضمان مشاركة كل العناصر الأساسية في مواجهة الإياب بشكل طبيعي.

وكان الزمالك قد تجاوز عقبة النجم الساحلي التونسي في نصف نهائي الكونفيدرالية، بعد الفوز ذهابًا بهدف نظيف قبل التعادل سلبيًا في لقاء الإياب الذي أقيم في تونس، في الوقت الذي تجاوز فيه نهضة بركان عقبة الصفاقسي التونسي، ورغم فوز بطل تونس بهدفين نظيفين في لقاء الذهاب على أرضه لكنه وقع في فخ الخسارة بثلاثية نظيفة في لقاء الإياب بالمغرب والذي شهد جدلا تحكيميا كبيرا واعتراضات كبيرة من جانب لاعبي فريق الصفاقسي التونسي وهو ما زاد من صعوبة نهائي الكونفيدرالية ويجعل لاعبو الزمالك مطالبين بالتركيز الكامل

التعليقات مغلقة.