بعد أزمة الداخلية.. الزمالك يرفع هذا الشعار: ويتخذ هذا القرار الجرئ

استقر مسئولو نادي الزمالك على عدم خوض أي مباراة حتى نهاية الموسم الكروي بحكام مصريين والتمسك باستقدام حكام أجانب لأي مباراة سواء على صعيد بطولة الدوري أو كأس مصر بعدما حدث في مباراة الداخلية الأخيرة ببطولة الدوري والفوز الصعب بهدفين مقابل هدف واحد.

وشهدت المباراة الاعتراض على عدم احتساب ضربة جزاء لصالح أحمد سيد زيزو بالإضافة إلى عدم صحة هدف التعادل للداخلية من وجهة نظر مسئولي الزمالك، وهو ما جعلهم يرفضون تكرار السيناريو مرة أخرى حتى نهاية الموسم، ويقررون استقدام حكام أجانب.

إدارة الزمالك كانت قد قررت في وقت سابق جلب حكام أجانب لكل المباريات لكنهم استثنوا مباراة الداخلية من الأمر على اعتبار أن اللقاء سهل والمنافس ليس بالقوة الشرسة، قبل أن يتفاجئوا بالأخطاء التي وقع فيها طاقم التحكيم، وهو ما دفعهم لعدم تكرار سيناريو خاصة أن باقي المواجهات للفريق ستكون بمثابة كئوس سواء مع أندية القمة أو الفرق التي تنافس على الهبوط وهو ما يجعل اللقاءات في غاية الصعوبة والقوة على كافة المستويات.

وفي الوقت ذاته، أكد مسئولو الزمالك على تغيير طاقم تحكيم ذهاب نهائي الكونفيدرالية الأفريقية والذي لم يتم الإعلان عنه حتى الآن، لكن الإدارة البيضاء أبدت اعتراضها على مستوى بعض الحكام خلال المباريات الماضية للفريق في الكونفيدرالية والمطالبة بوجود طاقم تحكيم كبير في النهائي لتجنب الوقوع في أي أخطاء تحكيمية بجانب صعوبة اللقاء في المغرب والحاجة إلى تحقيق نتيجة إيجابية.

ويستعد الزمالك لمواجهة نهضة بركان المغربي، يوم الأحد المقبل في ذهاب نهائي الكونفيدرالية على أن يقام لقاء الإياب يوم 26 من الشهر الجاري.

وانتقد مسئولو الزمالك تعيين أمين عمر لإدارة مباراة الأهلي الأخيرة أمام سموحة ببطولة الدوري بسبب انتماء والده للنادي الأهلي، وطالبوا بضرورة وضع مبادىء وقواعد واضحة أمام الجميع والابتعاد عن تلك الأمور والتي تؤثر على العدل في المسابقة وتؤدي لحدوث مشاكل وأزمات.

وأكد رئيس نادي الزمالك أنه استجاب من قبل لضغوطات عصام عبد الفتاح عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم وأعضاء الجبلاية واستقدام حكام مصريين لكن الأمر بات صعبا للغاية بالنسبة له وسيكون قراره بالحكام الأجانب حتى نهاية الموسم الجاري، مشيرًا إلى أن الفريق الأبيض هو الخاسر الوحيد من وراء أخطاء الحكام وضياع مجهود الفريق بأكمله والملايين التي يتم صرفها على الفريق من كل المستويات.