أزمة اتحاد الكرة – يتلقي هجوم من محمد صلاح .. وتهديد من الأهلي

هجوم جديد من صلاح على اتحاد الكرة

شن محمد صلاح لاعب منتخب مصر ونادي ليفربول الإنجليزي، هجوما جديدا على مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق برئاسة هاني أبو ريدة، مؤكدا أن علاقته بعهم لم لم تكن جيدة، وأنه لم يرغب مطلقًا في الاعتماد على قوته.

وأضاف محمد صلاح خلال تصريحات لشبكة سي إن إن الأمريكية، أن الأمور داخل فندق إقامة منتخب مصر خلال منافسات كأس أمم أفريقيا 2019 لم تكن على ما يرام، قائلا “كنت أفكر مع مسؤولي الاتحاد، الأمر كان شبيها بالمنافسة بيننا، وعندما كنت أتحدث عن شيء كان عليهم أن يعلمون أنني أقول ذلك لأنني أريد أن أكون سعيدًا، أتحدث لتحقيق شيئًا للمنتخب، من أجل تقديم المزيد للفريق، ليس لأنني أريد أن أريهم قوتي، وللأمانة فإذا كنت قويًا لتغيرت الكثير من الأمور”.

وعن إقامة منتخب مصر خلال كأس الأمم، فقال صلاح: “وصول الجماهير إلى فندق اللاعبين كان غير طبيعيًا، عندما كنا في يوم الراحة ظللت حبيسًا في غرفتي حتى التاسعة والنصف مساءًا، عندما حاولت النزول لساحة الفندق كان معي 200 فرد، ووقتها تحدثت عن الأمر مع المسؤولين ولكن اتحاد الكرة قالوا لي لماذا تشتكي؟، أشتكى لأنني إنسان، أريد أن أكون مع اللاعبين، أريد الجلوس والاستمتاع بحياتي، نحن نحب بعضنا كلاعبين ونريد أن نلهو قليلًا سويًا في وقت الراحة”.

ولم تكن تلك المرة الأولى التي يهاجم فيها محمد صلاح، مجلس الجبلاية السابق برئاسة هاني أبو ريدة، حيث كانت البداية في شهر مارس عام 2018، بعد وضع صورته منفردا على الطائرة الخاصة للمنتخب عقب التأهل لكأس العالم الأخيرة بروسيا 2018، وهو ما أثار غضب اللاعب والكولومبي رامي عباس وكيل أعماله، ليدخلا في صدامات عدة مع اتحاد الكرة رافضين استغلال صور اللاعب بشكل منفرد مع الشركات الراعية للاتحاد، قبل أن تنتهي الأزمة برفع صورة اللاعب وتغيير تصميم الطائرة التي نقلت المنتخب إلى روسيا للمشاركة في المونديال.

تضارب الحقوق الإعلانية والتسويقية للاعب مع اتحاد الكرة، واتهام وكيل اللاعب لمجلس الجبلاية باستغلال صورته في إعلانات دون إذنه، أغضبت محمد صلاح الذي شن هجوما عنيفا على اتحاد الكرة من خلال تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلا “بكل أسف طريقة التعامل فيها إهانة كبيرة جدًا.. كنت أتمنى التعامل يكون أرقى من كدا”، ليؤكد انزعاجه من طريقة تعامل اتحاد الكرة.

تأجيل مباراة الزمالك وديكاداها

تلقي نادي الزمالك إخطارًا من الجهات الأمنية يفيد بتأجيل مباراة الفريق أمام ديكاداها الصومالي في دوري أبطال أفريقيا لمدة 24 ساعة.

خطاب الجهات الأمنية وصل إلى إدارة الزمالك مساء اليوم، الإثنين ، وسيتم الإعلان عبر الموقع الرسمي للزمالك عن الموعد الجديد للمباراة.

ومن المقرر أن تقام المباراة التاسعة من مساء يوم السبت المقبل، بدلًا من إقامتها يوم الجمعة القادم.

وجاء القرار في ظل إقامة مباراة الأهلي ضد اطلع بره بطل جنوب السودان يوم الجمعة المقبل في إياب مباريات الدور التمهيدي لدوري الأبطال.

وسيلتقي الزمالك مع بطل الصومالي في إياب تمهيدي الأبطال على ملعب برج العرب بالأسكندرية.
وكان الزمالك وضع قدما نحو التأهل لدور الـ32 بدوري أبطال أفريقيا بعد تغلبه على ديكاداها الصومالي 7 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما يوم الجمعة الماضي على ملعب الجيش ببرج العرب، في ذهاب الدور التمهيدي من البطولة.
الأهلي يهاجم التحكيم

أرسل النادي الأهلي، خطابا رسميا إدارة اتحاد الكرة المصري، اليوم الإثنين، يؤكد فيه على رفضه القاطع للأخطاء التحكيمية التي تعرض لها على مدار الموسم المنقضي، سواء في بطولة الدوري الممتاز أو كأس مصر.

وكان الأهلي توج بلقب الدوري الممتاز الـ41 في تاريخه والرابع على التوالي، وبعدها بأيام ودع بطولة كأس مصر من دور الـ16، إثر الهزيمة من بيراميدز بهدف دون رد في المباراة التي أقيمت بينهما السبت الماضية، على ستاد برج العرب بالإسكندرية.

وأعلن الأهلي أمس، عن مناقشة لجنة التخطيط برئاسة طه إسماعيل، خلال اجتماعها، الأخطاء التحكيمية التي شهدتها مباراة بيراميدز أمس، حيث يرى الأهلي بأن الحكم جهاد جريشة الذي أدار المباراة، تغاضى عن احتساب ركلتي جزاء لصالح الفريق، لذلك حرصت اللجنة عقب الاجتماع على إصدار بيان رسمي توضح فيه موقفها من الأخطاء التحكيمية.

وشهد الخطاب الذي أرسله الأهلي إلى الجبلاية اليوم الإثنين، تهديدا واضحا بأنه يدرس حاليا المطالبة باستبعاد حكام بعينهم من إدارة مبارياته خلال الفترة المقبلة، كما طلب الأحمر من اتحاد الكرة الإعلان عن خطوات واضحة لتصحيح المسيرة التحكيمية في الموسم الجديد.

وأصدر الأهلي بيانا رسميا اليوم لكشف ما تضمنه الخطاب جاء كالتالي:-

«أرسلت إدارة النادي خطابًا، ظهر اليوم، لاتحاد كرة القدم تؤكد فيه على رفضها القاطع للأخطاء التحكيمية (الفجة) التي كبّدت فريق الأهلي الكثير في بطولة الدوري والكأس هذا الموسم، وأن النادي سبق وأن حذّر في كتابات عديدة لاتحاد الكرة من خطورة استمرار هذه الأخطاء التي تجاوز نطاق (التقديرية).. وعرض في السابق الحل القاطع لإيقاف هذه الأخطاء بتطبيق تقنية الـVAR، وتعهد اتحاد الكرة بتنفيذ هذا الحل مطلع يناير الماضي؛ للحفاظ على الشفافية؛ وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين كل الأندية.. وأكّد الأهلي، في خطابه، على أنه تحمّل فوق الطاقة، ونفدَ صبره من جراء الضرر البالغ الواقع على فريق الكرة بسبب أخطاء التحكيم المؤثرة، وسط عدم تفاعل من جانب اتحاد الكرة لوضع حد فاصل لهذا الأمر.. وجاء في الخطاب، أن النادي يتطلع لإعلان اتحاد الكرة عن خطوات حاسمة وفعلية من تدابير فنية وإدارية؛ حرصًا على نجاح المسابقات الكروية في الموسم الجديد، خاصة وأن الاتحاد لم يتقبل ما عرضه الأهلي في السابق، والذي سبقتنا إليه كل الدول المتقدمة في لعبة كرة القدم، بتطبيق تقنية (حكم الفيديو المساعد).. ويدرس الأهلي حاليًا ما لم يكن يتمناه – وهو طلب استبعاد أمثال هؤلاء الحكام عن إدارة مبارياته في الفترة القادمة».

جدير بالذكر أن الهزيمة التي تعرض لها الأهلي من فريق بيراميدز، كانت الثالثة هذا الموسم، حيث خسر المارد الأحمر من الفريق الوليد ذهابا وإيابا في الدوري، بعد أن انتهت مباراة الدور الأول بهدفين مقابل هدف لبيراميدز، ومباراة الدور الثاني انتهت بهدف دون رد.

وكانت لجنة التخطيط للكرة بالأهلي، عقدت اجتماعا مطولا أمس الأحد، في حضور محمود الخطيب، رئيس النادي والمكلف من مجلس الإدارة بالإشراف على ملف الكرة، تم خلاله إقالة الأوروجوياني مارتين لاسارتي، المدير الفني للفريق، بعد الخروج من الكأس، بجانب مناقشة الأخطاء التحكيمية ضد النادي.

وقامت لجنة المسابقات اليوم الإثنين، بالإعلان عن تغريم الأهلي 10 آلاف جنيه، لعدم إلتزام لاعبيه وجهازه الفني بدكة البدلاء، خلال مباراة بيراميدز، بجانب إيقاف سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة، مباراة، لاعتراضه الغير لائق على حكم المباراة، بجانب إيقاف أيمن أشرف مباراة، بعد تلقيه بطاقة حمراء أمام بيراميدز.