توقع رحيل كهربا إلي نادي كبير والزمالك يرفض لي الذراع

الزمالك يتمسك بحقه الكامل في عقد اللاعب.. ورفض لي الذراع بمفاوضات الأهلي..وتقديم عرض مالي جديد واللاعب يحسم موقفه

اندلعت في الفترة الأخيرة أزمة محمود عبدالمنعم كهربا لاعب فريق الزمالك والتي تفرعت لأكثر من اتجاه سواء في ملف تعديل عقده أو المفاوضات من جانب النادي الأهلي أو فيما يتعلق برغبته في الرحيل للاحتراف، مما زاد الامور تعقيدا على الإدارة التي حاولت التحرك في كل النواحي لحل الأمر والحفاظ على تركيز اللاعب مع الفريق، وبقائه لنهاية الموسم بسبب الحاجة إليه من كل الجوانب الفنية والمعنوية، خاصة وأن اللاعب نال ثقة السويسري كريستيان جروس المدير الفني للفريق الذي يعتمد عليه بشكل أساسي، ويعتبره من العناصر الأساسية والمهمة داخل صفوف الفريق، ويفضله على عديد من زملائه في نفس مركزه، وعلى رأسهم محمد عنتر الذي يشارك كبديل مع الفريق وفقد فرصته في التشكيلة الأساسية.

إدارة الزمالك اتهمت اللاعب بتسريب أخبار عن وجود مفاوضات من النادي الأهلي معه، واعتبروا تلك التسريبات محاولة منه للي ذراعهم، وهو ما رفضوه بشدة، وأكدوا أن النادي لن يقف على أي لاعب مهما كانت قدراته، وأن السبب في النتائج الإيجابية في الموسم الجاري هو عدم وجود النجم الأوحد داخل الفريق، وتوليفة العناصر المميزة ووجود أكثر من لاعب مهم داخل الفريق سواء كهربا أو أوباما أو إبراهيم حسن وساسي فرجاني وحمدي النقاز وطارق حامد وجنش والونش.

الأزمة لم تقف عند هذا الحد بل شملت مشكلة تعديل عقده ورغبته في الحصول على ١٠ ملايين جنيه في الموسم الواحد والمساواة بلاعبي الفئة الأولى.

ووضع اللاعب سقفا بلغ 7 ملايين جنيه حال عدم تقاضي المبلغ الأول، ويرى كهربا أن مستواه تطور وبات عنصرا هاما داخل الفريق ولا غنى عنه، لذلك يرغب في تقديره ماليا ورفع قيمة عقده ليكون نجم الشباك داخل الفريق، وفي الوقت ذاته يكون تعويضا له حال عدم العودة لتجربة الاحتراف من جديد في يناير القادم.

وكان كهربا يضع ضمن أولوياته مطلع الموسم الجاري البقاء في الخارج بعد تجربته في المملكة العربية السعودية لكنه لم يجد عرضا مناسبا مما دفعه للبقاء في الزمالك في نهاية الأمر بعد جولة طويلة من المفاوضات.

إدارة الزمالك لا تمانع في تعديل عقد كهربا وقدموا له عرضا رسميا بالفعل يتكتمون على تفاصيله في الوقت الحالي، وينتظرون رد كهربا، لكنهم وجّهوا رسالة واضحة له بضرورة الحفاظ على تركيزه داخل الملعب وعدم تشتيت ذهنه بأي أمور بعيدة عن الملعب حتى لا يتأثر مستواه بشكل سلبي، وحتى يحققوا أكبر مكسب وفائدة منه كما حدث في المباريات الماضية للفريق.

الأمر الثالث المتعلق بكهربا هو بحث اللاعب حاليا عن الاحتراف ورغبته القوية في العودة إلى أوروبا من جديد، حيث كلف بعض وكلاء اللاعبين بتسويقه ومحاولة جلب عرض مميز له يرضي طموحاته ويتماشى مع المستوى الرائع الذي يقدمه مع الزمالك، ويرغب في الوقت ذاته بالعودة للمنتخب الوطني لعلمه أن التواجد في بطولة أمم إفريقيا القادمة سيتيح له الانتقال إلى ناد كبير بأوروبا وسط متابعة شركات التسويق في أوروبا لتلك البطولة والتنقيب عن أفضل المواهب.

ويسعى مسئولو الزمالك لحل مشكلة كهربا قبل العودة لتوالي المباريات وخاصة فيما يتعلق بأحقيته في الرحيل بنهاية الموسم الجاري بداعي عدم توثيق عقده الجديد مع الزمالك حتى الآن، وهو ما ترفضه الإدارة وتتمسك بكل حقها في كهربا وبقائه مع الفريق لأطول فترة، وأن يكون رحيله بشكل شرعي عن النادي ومع نهاية الموسم حتى يحققوا مكسبا ماليا من ورائه في ظل صعوبة رحيله في يناير القادم لتمسك جروس بوجوده لأطول فترة لثقته بقدراته.

شارك

التعليقات مغلقة.