عاجل الزمالك يضحى 4 لاعبين مقابل الحصول على لاعب بيراميدز

يسعى مجلس إدارة نادي الزمالك لعقد صفقة تبادلية خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، من أجل الحصول على خدمات عبدالله البكري، مدافع فريق بيراميدز الحالي وسموحة السابق.

ويرغب حسام حسن المدير الفني لفريق نادي بيراميدز في الظفر بخدمات رباعي الزمالك أيمن حفني ومحمد ابراهيم وباسم مرسي ومصطفى فتحي.

ويدرس الزمالك عقد الصفقة التبادلية بالاستغناء عن الرباعي سالف الذكر لمصلحة بيراميد من أجل الحصول على خدمات البكري، مع مناقشة الأمور المالية للصفقة مع مسئولي بيراميدز.

ويسعى مجلس إدارة النادي الأبيض في الزفر بخدمات مدافع مميز بجوار محمود علاء ومحمود الونش.

ونكشف لكم التفاصيل الكاملة في صفقة عبدالله البكري، حيث جاء الاهتمام باللاعب لوجود أكثر من خيار دفاعي في صفوف فريق بيراميدز وعدم تأثر الفريق برحيله من الأساس، ورغم الخلافات بين التوأم حسام وإبراهيم حسن مع إدارة نادي الزمالك لكن العلاقة القوية بين مسئولي الأبيض وبيراميدز يمكن أن تلعب دورا مهما في حسم الصفقة لصالح الأبيض والموافقة على انتقال البكري إلى ميت عقبة.

البكري يمتلك في جعبته حاليًا عرضين من الباطن السعودي والزمالك، الأولوية لديه تتمثل في الانضمام إلى الثاني خاصة وأن الصفقة كانت قريبة من الانتهاء مطلع الموسم الجاري قبل أن ينجح بيراميدز في النهاية في حسمها من نادي الباطن السعودي الذي قام بشرائه في بادئ الأمر من سموحة قبل أن ينتقل إلى بيراميدز.

إدارة الباطن أجرت اتصالات مكثفة مع اللاعب وأبدوا رغبتهم في الحصول على خدماته لقناعتهم بقدراته وإمكانياته والاتفاق مع نادي بيراميدز على كل التفاصيل بينهما وسط العلاقة القوية وعدم وجود خلاف على الأمور المادية، لكن الأمور تغيرت بالنسبة للبكري بعد تجدد مفاوضات الزمالك معه.

حسام حسن يرغب في ضم بعض لاعبي الزمالك والمفاضلة بين الرباعي أيمن حفني ومصطفى فتحي وباسم مرسي ومحمد إبراهيم وهو الأمر الذي يمكن أن يسهل من إتمام الصفقة بدفع مقابل مادي يصل إلى 10 ملايين جنيه مع رحيل أي من الثنائي إلى بيراميدز على سبيل الإعارة أو البيع النهائي بعد عرض الأمر على السويسري كريستيان جروس المدير الفني للفريق وتحديد مدى حاجته للاعبين المرشحين للرحيل.

ويأتي تمسك الزمالك بضم مدافع جديد لخوفه من تأثر الفريق بشكل سلبي من النقص الدفاعي وضغط المباريات المتوقع على كافة المستويات المحلية والقارية وهو الأمر الذي يتطلب وجود كتيبة كاملة من العناصر الجاهزة والخبرات والقادرة على المشاركة في أي وقت وتحمل ضغط اللقاءات.

كانت قائمة المدافعين المرشحين للعب إلى الزمالك تضم كلا من أحمد عبد العزيز “مودي” لاعب مصر للمقاصة لكن المفاوضات لم تكتمل بسبب رفض إسماعيل يوسف عضو مجلس إدارة الأبيض إتمام الصفقة وتحفظه على مستوى اللاعب، بجانب ياسر إبراهيم مدافع فريق سموحة لكن محمد فرج عامر رئيس النادي الساحلي وضع مقابلا ماديًا كبيراً نظير التخلي عن لاعبه وصلت إلى 100 مليون جنيه وهو ما اعتبروه مغالى فيه ومهما نجحوا في تخفيض المقابل المادي فستكون الأمور صعبة عليهم، فيما تقف ظروف التجنيد عائقا أمام التعاقد مع أحمد سامي لاعب فريق طلائع الجيش، وهو ما جعل كل تركيزهم منصبا على عبدالله البكري لثقتهم فيه وتألقه مع سموحة في الموسم الماضي إلى جانب وجوده في التشكيلة الأساسية مع بيراميدز منذ بداية الموسم الجاري واكتسابه الخبرات معهم وتوافر الشروط المطلوبة فيه والتي وضعها جروس.

التعليقات مغلقة.